نقلا عن جريدة سبق

انقر على زر الفيديو لرؤية الفيديو

تصوير القاء القبض على ساحر في كمين بأستخدام سيدتين لأستدراجه

سلطان المالكي- سبق- الرياض: حصلت "سبق" على تفاصيل المقطع الذي انتشر مؤخراً حول القبض على ساحر، بعد أن تم عمل كمين له من قِبل وحدة مكافحة السحر بهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر بمنطقة الرياض.

ويظهر في الفيديو امرأتان قامتا بعمل كمين لـ"الساحر"؛ حيث طلبت إحداهما من الساحر أن يجعل زوجها مخلصاً لها، وألا يخونها مع أي زوجة أو امرأة أخرى، وأن تكون وزوجها متحابين؛ فقام في البداية بسؤال المرأة "هل تعاني صداعاً في الرأس ودقات سريعة بالقلب؟". مؤكداً أن هناك مشكلة ووجود أرواح بداخلها.

وقال الساحر بعد أن تدخل رجال الهيئة للقبض عليه إنه كان يعرف بوجودهم، وإنه لا يعرف القراءة ولا الكتابة، حتى الأوراق التي يحملها لا يعرف ما كُتبَ فيها. وقال: "أنا داري إنكم موجودين، وسامع كل شي".

وحول المكتوب في الأوراق قال الشيخ الموجود مع الهيئة والمختص بمكافحة السحر إن المكتوب يعطف رجل على امرأته، ويستخدمه السحرة، وإن الأرقام الموجودة ترمز لحروف، وبعد تحويلها لحروف يتبيَّن العمل ماذا يُقصد به، وإن الآيات الموجودة في الأوراق هي من أجل السحر وإهانة كلام الله.

وكشف كواليس الفيديو الإعلامي عادل أبو حيمد لـ"سبق"، الذي كان ضمن الموجودين أثناء القبض على الساحر، وقام بطرح بعض الأسئلة عليه.

وقال أبو حيمد إن الفيديو الذي تم تداوله عبر الإنترنت كان من المفترض أن يتم بثه في برنامج "رأت عيني"، الذي قدمه على قناة المجد الفضائية، إلا أن وقت البرنامج لم يكن يسمح بعرض سوى دقيقة واحدة فقط منه.

وأضاف أبو حيمد بأن المرأتَيْن الموجودتين في الفيديو مواطنتان قامتا بإبلاغ الهيئة لاشتباههما بوجود ساحر بجدة؛ فطلب الشيخ عادل المقبل منهما التأكد والتثبت ودعوته إلى منزل إحداهما؛ ليتم القبض عليه بالجرم المشهود.

وقال أبو حيمد إنه تم وضع كاميرا البرنامج في زاوية ضيقة، وتم إغلاق الضوء الأحمر الخاص بالكاميراً، ووضع مايكروفون مع المرأة ومايكروفون آخر تحت الموكيت، وتم إبلاغ المرأتين بأنه في حال قام بإعطائهما طلاسم أو أوراق فيها أحاديث وآيات قرآنية فهو بالتأكيد ساحر.

وتحدث أبو حيمد بأن التصوير كان خفية دون عِلم الساحر، بينما هو كان يؤكد أنه كان يعلم بوجودهم! وكان حلفه بعدم استطاعته القراءة والكتابة كذباً؛ حيث إن الفيديو الذي تم تصويره معه أثبت أنه يقوم بالقراءة والكتابة، وقد فوجئ بوجود تصوير؛ حيث إنه لم يكن يعلم.

وختم أبو حيمد حديثه لـ"سبق" بأن الشيخ عادل المقبل وأحد المشايخ من وحدة مكافحة السحر وطاقم البرنامج كانوا موجودين في المطبخ لمدة 25 دقيقة تقريباً حتى تم التأكد من أنه ساحر؛ فتم القبض عليه، وتم توثيق العملية كاملة منذ بداية لقائه بالمرأتين حتى تم القبض عليه، وإحالته للجهات المختصة.

23 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع