أصبحت انطوائية وتدهورت صحتها وتركت الصلاة

علي العرجاني – سبق – وادي الدواسر: اكتشفت إحدى الأُسَر في محافظة وادي الدواسر أن خادمتهم الإندونيسية التي تسكن معهم في المنزل سحرت ابنتهم البالغة من العمر (16 عاماً)، وذلك بعمل سحري عن طريق والدها في إندونيسيا، تسبب في تدهور حالتها الصحية.

وفي التفاصيل أن إحدى الأُسَر في وادي الدواسر لاحظت بعض التغيرات التي طرأت على حالة ابنتهم الصحية؛ حيث أصبحت البنت لا تجلس معهم، وتُفضِّل دائماً البقاء وحدها والجلوس مع الخادمة، وأصبحت انطوائية، وتطوَّر الأمر إلى تركها الصلاة.

وبعد فترة تدهورت حالتها الصحية، وبعدما رصد ربُّ الأُسْرة بعض الملاحظات على ابنته مثل أنها تبتسم أثناء مشاهدتها الخادمة، شك في ذلك، بعدها انفرد بالخادمة التي اعترفت بسحرها ابنتهم، وذلك عن طريق والدها الذي يسكن في إندونيسيا. وعلى الفور قام الوالد بنقل الخادمة هذا اليوم إلى مقر هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر في المحافظة، واعترفت أمام رجال الهيئة بعمل السحر.

إلى ذلك رفض والد الخادمة بعد الاتصال به من قِبل الهيئة فك السحر رغم المحاولات والتوسلات من قِبل الجميع، فيما قامت الهيئة بإحالة الخادمة إلى شرطة وادي الدواسر؛ لتصديق اعترافاتها تمهيداً لمعاودة الاتصال بوالدها ومحاولة فك سحر الفتاة، لكن شرطة وادي الدواسر أوضحت أن استلام الخادمة ليس من اختصاصها؛ فأعادت الهيئة الخادمة مع كفيلها إلى منزله، رغم مطالبته المتكررة الجهات الأمنية باستلامها وأخذها للتحقيق معها، ولكن دون جدوى؛ فاضطر ربُّ الأُسْرة إلى إخلاء منزله من أفراد الأُسْرة كافة، والتحفُّظ على الخادمة في إحدى الغرف حتى غد.

"
سبق" تحتفظ بصورة من اعتراف الخادمة وطريقة الاتصال بوالد الفتاة المسحورة.

48 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع