برج الثور

أما أنت يا صاحب هذا البرج ان كنت مسلما حقا فعليك أن تتركه وتتبرأ منه قبل أن يأتي يوم لا ينفع فيه مال ولا بنون الا من أتى الله بقلب سليم ..وأن تأتي بقلب سليم هو أن تأتي بقلب خال من الشوائب التي تؤدي بك الي الشرك ..وهذا ما تفعله بقراءتك للبرج ، فهو الرجم بالغيب والتعدي على حق من حقوق الله عز وجل وهو الغيب . فالغيب من علم الله ولا أحد ينازع المولى عز و جل في هذا ومن نازعه فيه فقد كفر أو أشرك ..لذا لا تجعل برجك الذي أنت مؤمن به يقودك الى نار تلظى ، وأترك عنك هذه الخزعبلات ولا تشغل بالك فيما يأتي غدا فان الله لطيف بعباده وهو أعلم بهم وهو يقدر بما شاء لعباده فأرجوه خيرا تفز والله أعلم. وما هذه الا نصيحة من مشفق رأى الناس قد تمادوا في ذلك وأراد النصح .

29 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع